*
الشَّيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى *:

السؤال : أريد أن أسألك بخصوص الفتور أسبابه وعلاجه، فالإنسان يشعر بضعف دينه أحياناً؟.

الجواب :
*الإنسان لا يمكن أن يكون على وتيرة واحدة، حتى الصحابة قالوا: يا رسول الله! إننا عندك نتعظ ونؤمن، وإذا ذهبنا إلى أهلنا -النساء والأولاد- نسينا، فقال: "ساعة وساعة ".

لا يمكن للإنسان أن يكون على وتيرة واحدة، لكن يحافظ الإنسان على صلاح القلب، وإذا صلح القلب صلح الجسد كله :

- يدع الخوض فيما لا يعنيه
- يدع النزاع الذي لا فائدة منه.
- يدع التح** الذي فرَّق الأمة.
- ويقبل على الله عز وجل.

ولهذا ترى العامي خيراً في عقيدته وإخلاصه من كثير من طلاب العلم، الذين ليس لهم هم إلا الأخذ والرد، والقيل والقال، وماذا تقول يا فلان؟ وماذا تقول في الكتاب الفلاني؟ وفيما كتبه فلان؛ هذا هو الذي يضيع العبد ويسلب قلبه عن الله عز وجل، ولا يجعل له هماً إلا القيل والقال.

فنصيحتي لكل إنسان : أن يكون مقبلاً على الله عز وجل، وأن يدع الناس وخلافاتهم، هذا أحسن شيء.

*[لقاء الباب المفتوح (232)



ugh[E hgtEj,vA ,qQuXtA hgjQ~]dE~k ‏L hfk uedldk