[size=x-large]في زمن قصرت فيه الهمم وخلت الدنيا من الرجال إلا من أشباه الرجال أكتب لكم هذه الكلمات من ليوث الإسلام الأوائل والتي ماأحوج الأمة إلى أشباههم اليوم,علنا نحفز في الشباب الطاقات كي يكونوا من أمثالهم .........أكتب لكم عن سيف الله المسلول ،،،،،هل عرفت من هو ؟؟؟؟؟؟[/size] [size=xx-large]إنه الليث الهمام والبطل الضرغام :خالد بن الوليد........أبي سليمان رضي الله عنه[/size][size=x-large] ولد في مكة وكان من قبيلة كنانة ،وكانت كنانة في مكة تتولى أمور الحرب،وحين بعث النبي صلى الله عليه وسلم قام خالد كما أهل مكة بحرب النبي وأصحابه ، واشترك في المعارك والحروب التي دارت بين المسلمين والكفار،وفي معركة أحد وبعدما انتصر المسلمين في بداية المعركة وظنوها انتهت ونزلوا عن الجبل ، قاد هو عملية الإلتفاف على مؤخر جيش المسلمين، وقلب النصر الذي أحرزه المسلمون إلى هزيمة ،وحينما عقد صلح الحديبية بين المسلمين والكفار أنعم الله عليه بالإسلام هو وعمرو بن العاص أسلموا سويا وفي يوم واحد،،وتحول جنديا من جنود الحق والإسلام ،،، وبقدر ماكان شديدا في حربه للمسلمين قبل الإسلام أصبحت حربه على الكفر وأهله بعدها أشد،،،وخاض المشاهد وفتح البلدان والأمصار،وشارك في حروب الروم والفرس وحين طلب منه أن يذهب لنجدة أبي عبيدة بالشام في زمن أبي بكر بعد أن حشد الروم جيوشهم لبى مسرعا وقام بالذهاب من العراق إلى الشام عند أبي عبيدة حيث قطع صحراء العراق وكانت يومها جرداء قاحلة تخشى أن تمر منها الجيوش لأن مامن جيش دخلها إلا وهلك ، ولكن هيهات أن تقف أمام رجال لو أرادوا إزالة الجبال لأزالوها من تلامذة محمد صلى الله عليه وسلم وأصحابه، فقام بقطع الصحراء بسرعة فائقة أذهلت الروم وقتها وجعلت العالم بكافة كلياته العسكرية تدرس لطلابها خطة خالد بن الوليد حتى يومنا هذا ، وبعد أن وصل عند أبي عبيدة قاد الجيوش الأربعة ووحدها في جيش واحد وخاض معركة اليرموك مع الروم وهزم جيشهم الذي فاق المئتين والخمسون ألف جندي هزيمة نكراء جعلت هرقل بعدها يودع سورية وداعا لا لقاء بعده....
وفاته: توفي أبي سليمان خالد بن الوليد عن خمس وخمسين سنة ...
[/size]
[size=xx-large]من كلماته الأخيرة قبل الوفاة يقول خالد بن الوليد:[/size]
[size=x-large]لقد طلبت الموت مضانه وما في جسدي موضع إلا وبه ضربة سيف أو طعنة رمح وهاأنا أموت على فراشي كما تموت العير، ألا فلا نامت أعين الجبناء عدتي وعتادي في سبيل الله .......[/size]. [size=xx-large]وإني والله لو جلست السنين الطوال أكتب ماوفيت هذا البطل الصحابي حقه ولكن حسبه أن الله يعلم ماقدم لخدمة دين الله في الأرض وسيوفيه حقه فرحمه الله رحمة واسعة وأسكنه جنة الفردوس مع محمد وح**ه .........[/size][hr]

الهم إجمعنا به في جنتك ودار مقامتك


lk Hf'hg hgwphfm