السلام عليكم

اخواني اخواتي

رواد منتدى القران الكريم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم ، أما بعد

يقول الله تعالى (( اعلموا أن الله يحيي الأرض بعد موتها قد بينا لكم الآيات لعلكم تعقلون )) > الحديد : 17 < .

وقد جاءت هذه الآيةبعد قول الله تعالى
(( ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق ولا يكونوا كالذين أوتوا الكتاب من قبل فطال عليهم الأمد فقست قلوبهم وكثير منهم فاسقون )) > الحديد : 16 < .

وفي هذا إشارة إلى أن حياة القلوب تكون بذكر الله تعالى وما نزل من الحق وهو القرآن مثل ما أن حياة الأرض الميتة يكون بالماء .
قال مالك بن دينار رحمه الله ( ما زرع القرآن في قلوبكم يا أهل القرآن ؟ إن القرآن ربيع المؤمن كما أن الغيث ربيع الأرض ) ،

وهذا أمر مشاهد ظاهر للعيان ،
ومن المشاهدات في هذا الأمر
ما نشاهده من زكاة القلوب ورقتها في رمضان حين يتوالى عليها سماع القرآن وقراءته ويكثر ذلك ،


ثم إنك ترى هذه الحياة التي حصلت للقلوب في رمضان تبدأ بالتلاشي بالتدريج بعد رمضان حين تنقطع عن القرآن الكريم .

فمن أراد حياة قلبه فعليه بسقيه بربيع القلوب القرآن وبكميات وكيفيات مناسبة لإحداث الحياة .

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

منقول للافادة


hgrvhk hg;vdl ggrgf ;hglhx gg.vu