السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شهر رمضان شهر العبادة ، وموسم للخيرات والطاعات ومن ثم يجب على المسلم البعد فيه عن الاسراف والتبذير حيث أنهما عدوان للنعم ، بسببهما تتبدل وتتغير ويتحول حال العباد، فالإسراف نفسه صفة قبيحة في الإنسان والتبذير وصف ذميم وكفى بهاتين الصفتين قبحاً للمرء يتصف بهما. والمسرفون أنفسهم في خطر وبلاء كبيران فإنهم لا يحبهم الله :

{ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ} [الأعراف: 31]

وشهر رمضان شرع لتقوى الله تعالـى لقوله: {لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ} [البقرة: 179]

أي لم يشرع حتى تتفنن الأسرة في أنواع الطعام والشراب.


ويجب على المسلمين تفعيل شهر رمضان بداخلهم للوصول إلى أهدافه الحقيقية التي تتضمن تقوى الله وخشيته والاستزادة من العمل الصالح وجعل رمضان موسماً من مواسم الخيرات التي تتوافر فيها العلاقات الاجتماعية، وتقوى فيها صلة الأرحام، ولذلك ين*** أن يقتصر فطور رمضان على المتيسر من الطعام لأن الزيادة فيه تضعف النفس عن ممارسة العبادة .

والله أسأل الهداية والتوفيق .


hghsvht tn vlqJJJJJJJJJJJJhk