+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4
dqw
  1. #1
    Senior Member المشتاقة الى عفو ربها is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    643
    معدل تقييم المستوى
    10

    مَثَلُ الَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ

    قال الله تعالى:

    ﴿مَثَلُ الَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ كَمَثَلِ الْعَنْكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتاً وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُالْعَنْكَبُوتِ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ ﴾ (العنكبوت:41)

    هذامثل ضربه الله تعالى لكل من اتخذ من دون الله وليًا معتمدًا، يلجأ إليه،ويحتمي بحماه، وهو لا يجلب له نفعًا،

    ولا يدفع عنه ضرًّا، شبَّه فيه حالههذه بحال العنكبوت اتخذت بيتًا؛ لتحتمي به من الأهوال والأخطار، وتأويإليه، معتمدة على خيوطها القوية، وهي لا تدري أن هذا البيت لا يقي حرًّا،ولا بردًا،
    ولا يجير آويًا، ولا يريح ثاويًا.
    فهؤلاء الذين اتخذوا مندون الله أولياء، هم وأولياؤهم مثل..

    والعنكبوت وبيتها، الذي اتخذته مندون البيوت مثل آخر، وبين المثلين وجه شبه، دلت عليه كاف التشبيه، وهو ضعفالمعتمد. والفائدة: التحذير من حمل النفس على التغرير بالعمل، الذي يقومعلى غير أساس.

    وقد ورد هذا المثل في مطلع النصف الثاني من سورةالعنكبوت، وهي سورة مكية، وموضوعها العقيدة في أصولها الكبرى

    ( الوحدانية،الرسالة، البعث والجزاء ).
    ومحور السورة الكريمة يدور حول الإِيمان، وسنةالابتلاء في هذه الحياة؛ لأن المسلمين في مكة كانوا في أقسى المحنةوالشدَّة، ولهذا جاء الحديث عن موضوع الفتنة والابتلاء في هذه السورةمطوَّلاً مفصلاً،
    وبوجه خاص عند ذكر قصص الأنبياء، وأقوامهم الضالين،الذين بهرتهم قوى المال والجاه والسلطان، فظنوا لجهلهم أنها مانعتهم منعذاب الله تعالى.
    وتبتدئ السورة الكريمة بعد المطلع﴿الم ﴾ بهذا البدء الصريح

    :﴿ أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لا يُفْتَنُونَ ﴾؟

    وتمضيالسورة تتحدث عن فريق من الناس، يحسبون الإِيمان كلمةً تقال باللسان،فإِذا نزلت بهم المحنة والشدة، انت**وا إِلى جحيم الضلال، وارتدوا عنالإِسلام تخلصًا من عذاب الدنيا؛ كأن عذاب الآخرة أهون من عذاب الدنيا
    ﴿وَمِنْ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ آمَنَّا بِاللَّهِ فَإِذَا أُوذِيَ فِي اللَّهِ جَعَلَ فِتْنَةَ النَّاسِ كَعَذَابِ اللَّهِ..

    ثمتمضي السورة تتحدث عن محنة الأنبياء عليهم السلام، وما لاقوه من شدائدوأهوال في سبيل تبليغ رسالة الله تعالى،

    بدءًا بمحنة نوح، ثم إِبراهيم، ثملوط، ثم شعيب- عليهم السلام- وتتحدث عن بعض الأمم الطغاة، والأفرادالمتجبرين؛ كعاد، وثمود، وقارون، وهامان..

    وغيرهم، ثم تذكر بإجمال ما حلَّبهم من الهلاك والدمار نتيجة ظلمهم وطغيانهم:
    ﴿فَكُلاً أَخَذْنَا بِذَنْبِهِ فَمِنْهُمْ مَنْ أَرْسَلْنَا عَلَيْهِحَاصِبًا وَمِنْهُمْ مَنْ أَخَذَتْهُ الصَّيْحَةُ وَمِنْهُمْ مَنْخَسَفْنَا بِهِ الْأَرْضَ وَمِنْهُمْ مَنْ أَغْرَقْنَا وَمَا كَانَاللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ ﴾(العنكبوت:40).

    وبعدهذا الاستعراض السريع لمحنة الأنبياء، ومصارع هؤلاء الكفار والمشركين منالطغاة المتجبرين في الأرض‏,‏

    والمفسدين، وما ترك ذلك من آيات وعبر لمنجاء بعدهم، يأتي هذا المثل؛ ليؤكد لكل طاغية متجبر أنه لا سلطان في هذاالوجود لغير الله‏ تعالى,‏ ولا ملجأ، ولا منجى منه إلا إليه‏ سبحانهوتعالى,‏ وأن قوى أهل الشر،

    مهما تعاظمت وتجبرت‏، هي هزيلة‏ ضعيفة‏واهنة‏,‏ وأن اللجوء إليها، والاحتماء بها، كاحتماء العنكبوت ببيتهاالواهن‏‏,‏ والذي تصفه الآية الكريمة بأنه أوهن البيوت:
    ﴿مَثَلُ الَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ كَمَثَلِالْعَنْكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتاً وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُالْعَنْكَبُوتِ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ ﴾(العنكبوت:41).

    فهؤلاءالذين اتخذوا من دون الله أولياء، يلوذون إليهم، ويحتمون بحماهم، ويرجوننفعهم مَثَلُهُمْ في ذلك؛

    كَمَثَلِ العنكبوت اتخذت بيتًا واهنًا، فكانواكالعنكبوت في ضعفها وصغر شأنها؛ بل هم في يد القدرة القادرة، وإزاء سلطانالله الغالب القاهر أقل من العنكبوت شأنًا، وأضعف منها حيلة وحولاً.
    أماأولياؤهم، الذين دخلوا في حماهم فهم أوهن من بيت العنكبوت؛ لأن هذا لهحقيقة وانتفاعًا في الجملة،

    وأولئك لا حقيقة لهم، ولا نفع؛ لأنهم لايدفعون عمَّن والاهم أذى، ولا يردون عنهم شرًا.
    ويعَدُّ هذا المثل منأحسن الأمثال، وأدلها على بطلان الشرك، وخسارة صاحبه، وحصوله على ضدمقصوده.

    وهو كالمرآة، التي يرى الناس عليها- وخاصة أولئك الذين غلظتطباعهم، وتبلدت مشاعرهم- صورة تجسم ضعف أولئك الأولياء من دون الله عامة،

    ووهن الملجأ الذي يلجأ إليه من والاهم حين يلوذون إليهم، ويحتمون بحماهم،وترسم لذلك كله صورة مزدوجة؛
    فهم عناكب ضئيلة واهنة، تأوي من حمى هؤلاءالأولياء إلى بيت؛ كبيت العنكبوت أوهن وأضأل.
    فمن لم تحالفه قدرتهوأقداره على النظر في الآيات والعبر، التي تركها الله في بيوت الظالمين،

    لأي سبب كان، فإن حجة الله عز وجل لا تسقط عنه؛ ذلك أنه سبحانه وتعالى قدبثها كاملة غير منقوصة في بيت العنكبوت.
    وفي تمثيل الذين اتخذوا من دونالله أولياء بالعنكبوت،

    وتمثيل أوليائهم ببيت العنكبوت إعجاز من إعجازالقرآن؛ إذ أن العنكبوت إنما تتخذ بيتها من خيوط رفيعة، تفرزه من غدد خاصةبذلك، وتوزعه مغازلها الصغيرة، فإذا لامس الهواء،
    تماسك وتصلَّب في صورةخيوط برَّاقة. وهؤلاء الذين اتخذوا من دون الله أولياء؛ إنما أقاموامعتقدهم الفاسد،
    الذي يعتقدونه، ويلتمسون الطمأنينينة والأمن في ظله؛ إنماأقاموه من تلك الأبخرة العفنة، التي تتصاعد من مشاعرهم، فتتشكل منها تلكالأوهام الخادعة،

    ويقوم عليها ذلك البناء المتداعي.

    والمراد بالموصول في قوله تعالى:

    ﴿مَثَلُ الَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ ﴾
    جميعمن اتخذ غير الله تعالى متكلاً ومعتمدًا، آلهة كان ذلك، أو غيرها من بنيالبشر؛ ولهذا عُدِل من{ آلهة }
    إلىقوله تعالى:
    ﴿ أَوْلِيَاءَ ﴾.

    وفيذلكإشارة إلى إبطال الشرك الخفي؛ فإن من عبد الله تعالى رياء لغيره، فقداتخذ وليًّا غيره، فمثله
    ﴿ كَمَثَلِ الْعَنْكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتاً﴾.
    وتنكير﴿أَوْلِيَاءَ ﴾للتنويع،

    فيدل على أن الأولياء أنواع، لا نوع واحد. ومفردهوليٌّ. وأصل الولي جعل الثاني بعد الأول من غير فصل،

    من قولهم: هذا يليذاك. ويجري الوليُّ في الصفة على التابع والمتبوع، والمُعَان، والمُعين. تقول: الله وليُّ المؤمنين.
    أي: معينهم. والمؤمن وليُّ الله. أي: المُعَانبنصر الله عز وجل. ويقال: الشيطان وليُّ الكافرين والمنافقين،
    وهم أولياءالشيطان. ويقال: الكافرون بعضهم أولياء بعض. وكذلك: المؤمنون.

    قال تعالى

    :﴿اللّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُواْ يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَىالنُّوُرِ وَالَّذِينَ كَفَرُواْ أَوْلِيَآؤُهُمُ الطَّاغُوتُيُخْرِجُونَهُم مِّنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ ﴾(البقرة:257).

    وقال تعالى:

    ﴿الَّذِينَآَمَنُوا يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالَّذِينَ كَفَرُوايُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ الطَّاغُوتِ فَقَاتِلُوا أَوْلِيَاءَالشَّيْطَانِ إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفًا ﴾(النساء:76).

    وقال تعالى:﴿وإِنَّ الظَّالِمِينَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُتَّقِينَ ﴾(الجاثية:19).

    وقال تعالى:

    ﴿بَشِّرِالْمُنَافِقِينَ بِأَنَّ لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا*الَّذِينَ يَتَّخِذُونَالْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ الْمُؤْمِنِينَ أَيَبْتَغُونَعِنْدَهُمُ الْعِزَّةَ فَإِنَّ الْعِزَّةَ لِلَّهِ جَمِيعًا ﴾(النساء:138-139).

    إنقوةالله وحدها هي القوة، وولاية الله وحدها هي الولاية، وما عداها فهوواهن ضئيل هزيل; مهما علا واستطال, ومهما تجبر وطغى, ومهما ملك من وسائلالبطشوالطغيان والتنكيل.. إنها العنكبوت، وما تملك من القوى،

    ليست سوىخيوط العنكبوت،
    ﴿وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُ الْعَنْكَبُوتِ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ ﴾
    __________________
    قال تعالي؛
    {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَلَكِنْ كَذَّبُوافَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ}




    lQeQgE hg~Q`AdkQ hj~QoQ`E,h lAkX ]E,kA hgg~QiA HQ,XgAdQhxQ


  2. #2
    مشرفة سابقة نسمات will become famous soon enough
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    1,721
    معدل تقييم المستوى
    11

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    جزاك الله خيرا وبارك بك

    غاليتي مريم أنتظرك في منتدى المشرفين
    اللهم اغفر لوالدي وارحمه
    واعف عنه واصفح
    واجعل قبره روضة من رياض الجنة
    وادخله فسيح جناتك من الفردوس الأعلى
    واحفظ لي أمي وأعني على برّها يا رب
    اللهم آمين

  3. #3
    Senior Member المشتاقة الى عفو ربها is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    643
    معدل تقييم المستوى
    10

    وعليكم السلام في اي قسم هو ماشفتو حبيبتي ياريت توريه لي
    انتظرك يالغالية

  4. #4
    مشرفة سابقة نسمات will become famous soon enough
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    1,721
    معدل تقييم المستوى
    11

    في قسم منتديات الإدارة - بيكون آخر منتدى تحت عند الشكاوى والاقتراحات

    طريقة ثانية : ممكن تروحين على لوحة التحكم وتدخلي على الرسائل الخاصة

    وتشوفين رسالتي بكتبلك فيها إيميلي
    اللهم اغفر لوالدي وارحمه
    واعف عنه واصفح
    واجعل قبره روضة من رياض الجنة
    وادخله فسيح جناتك من الفردوس الأعلى
    واحفظ لي أمي وأعني على برّها يا رب
    اللهم آمين

+ الرد على الموضوع

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
القران الكريم اون لاين

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76