نقدم لكم هذا الابتهال بعنوان:
يَا رَبُّ فَرِّجْ كُرْبَتِي

كلمات:
د. حاتم الدليمي

ألحان وأداء:
الشيخ عبد الرزاق الدليمي

توزيع:
حسن سلوم

إنتاج:
همسات للإنتاج الفني.

ابتهال "يا فرج كربتي" للشيخ



*** رابط مباشر للتحميل بدقة عالية MP3 128Kbps ***

لي من حياضك لو ظمأتُ مناهلُ *** فـأنا على السـتين قلبي ذابـلُ
أدنو إليك , فتعتريني لوعــةٌ *** حـيثُ الذنوبُ زمانُها متواصـِلُ
من ذا يبدد عن فؤادي وحشـةً *** وهو العليـل المسـتهامُ الناحـلُ
غفـرانك اللـهمَّ جـئتك تائـباً *** فلقـد علمـْتُ بأنَّ عفوك شامـلُ
وبأنك العـلاّمُ تمسحُ بالرضـا *** ألمـي , وأنّك في الشدائد ماثـلُ
هذي الدموعُ نشيدُ قلبٍ مـذنبٍ *** لكـنَّهُ يدعـوكَ وهـو الآَمــلُ
فاض الإناء وأنت أدرى ما بـهِ *** فعـلام أشـكو والهمـومُ نـوازلٌ
ربّاهُ فرّج كـربتي من ذا الذي *** يمحـو, ومَنْ إلاّك يرجو العاقلُ
دُنـياي زائلةٌ ويبقى ذكـرُهـا *** والطـيّباتُ بهـا نعـيمٌ زائــلُ
أفنيتُ عمري كي احوزَ رحيقَها *** فـرجعتُ يملأني الحـنينُ القاتـلُ
خدّاعةٌ مـثل السـراب بقِيعـةٍ *** فعـلام عنها يا غـريبُ تجـادلُ
يبقـى كتابُ الله نور هدايتـي *** فهـو الصـراط المستقيمُ الكامـلُ
في دوحـة الايمان يعلو صوتُه *** وعلى الهدى للقابسين مشاعــلُ
ربـّاهَ بـدّدْ ليلتـي فلقـد بـدا *** قمري, لتصدحَ في الضلوع بلابلُ

ما أجمل الايمانَ حيثُ فصولـهُ *** فيها غصـونٌ غـضـَّةٌ وسنابـلُ
سبحـانك اللهمَّ قَرّب خطوتيَ *** من شاطئيك لتسـتبينَ مجـاهـلُ
لأذوبَ في المحراب شمعةَ عابدٍ *** ويضيـئ في الملكوتِ نجمٌ أفـِلُ
لي من حياضك جـنّةٌ موعودةٌ *** فيـها من العيش الرغيدِ منـازلُ
الحـورُ والعسلْ المصفّى حولَها *** والطـيّباتُ يحـارُ فيـها السائـِلُ
ربّـاهُ إنـي تائـبٌ مسـتغفرٌ *** فبحـارُ عـفوِك ما لَهنَّ سواحـلُ
قد جئتُ بابك والدمـوع أبثّـها *** فـاغفرْ إلهـي إنّ عفوك عاجـلُ
ما أهونَ الدنيا, ففي جنباتِـها *** يمضي الأنامُ , فكلُّ حيًّ راحـلُ
إلاّ مقـامـك يـا إلـهُ فـإنّـهُ *** حـيٌّ وهـذا الأمـْرُ حـقّ ماثـلُ

للتحميل من هنا
http://www.mazameer-up.com/uploads/12772003551.mp3



hfjihg "dh vf tv[ ;vfjd" ggado uf] hgv.hr hg]gdld