أحــــــــــلام اليقظة
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة.....
أحــــــــــــلام اليقــــــظـــــة
أحلام اليقظة حيلة نفسية يتخيل فيها الشخص
نجاحه في تحقيق أهدافه التي عجز عن تحقيقها في الواقع ,فتخفف عنة مشاعر الفشل والإحباط والقلق, ويستمتع بمشاعر الكفاءة والنجاح والتفوق في الخيال ...
فالشاب الذي فشل في الحصول على عمل يتخيل أنه حصل عليه , والفتاة التي تشعر بعدم التقبل من زميلاتها تتخيل أنها ذات مركز مرموق بين زميلاتها ,,,وهكذا....
كما أنها مفيدة عندما تكون وسيلة للاسترخاء والانسحاب المؤقت من المشكلات حتى يمكن وضع خطة جديدة لمواجهتها والتغلب عليها في الواقع وعندما تكون مصدر خصب للخيال المبدع في المجالات الفنية والأدبية والعلمية ,فكل الاختراعات كانت في بدايتها أحلاما قبل أن تصبح حقيقة واقعة ,
فالإنسان في أحلام اليقظة يشطح بخيالة ,
ويبني قصورا في الهواء بعيدا عن حدود الواقع ومشاكله , ويجد إشباعا لجميع رغباته ,فيتخلص من واقعه المؤلم ويستمتع بخيالة السعيد
ومن العوامل التي تجعل الإنسان يلجأ إلى أحلام اليقظة شعوره بعدم التقبل الاجتماعي ,وعدم القدرة على المنافسة , وإحساسه بالضعف والعجز , وفشله في الدراسة أو العمل ,,,,,
لكن إذا أدت أحلام اليقظة إلى الهروب من الواقع ,واكتفى الشخص بالنجاح في الخيال, فإنها تصبح ضارة تعوقه عن مواجهة مشاكله مواجهه حقيقية, فيزداد فشله وإحباطه .
كما أن التمادي في التخيل والمبالغة في استخدام أحلام اليقظة يفسد حياة الشخص .لأنه يبعده عن الواقع ويجعله شاردا كثيرا عن الواقع ,لا ينتبه ولا يعي ما يدور من حوله . فالموظف الذي يكثر من أحلام اليقظة يكون قليل الإنتاج , والسائق الغارق في أحلامه لا ينتبه للطريق ويقع في الحوادث .

( الخلاصة ،،،،،،
أحلام اليقظة تفيد في تخفيف التوتر والقلق وتودي إلى الشعور بالارتياح في مواقف الإحباط والصراع,
أما كثرة استخدامها يفسد حياتنا ويبعدنا عن الواقع ويعوقنا عن مواجهة مشاكلنا مواجهة حقيقة ).....




HpJJJJJJJ>>>>>JJJJJJJJghl hgdr/m