+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 1 من 1
dqw
  1. #1
    Senior Member مشتاقه ل امي is on a distinguished road الصورة الرمزية مشتاقه ل امي
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    228
    معدل تقييم المستوى
    9

    التفسير الموضوعي ل (الإنسان عجول)......

    الإنســـــــــان عـــــــــــجــــــــــــ ــــــــــــول

    بسم الله الـــــــــــــــــــــرح من الـــــــــــــــــــــــ ـرحيم
    السلام عليكــــــــــــــــــم ورحمــــه الله وبــــــــــــركاته
    التفسير الوضوعي لــــــــــــــــــ......
    """"(الانســـــــــــان عــــــــــــــــــــــجو ل )"""



    وصف الله الإنسان بأنة عجول ,وبأنة خلق من عجل ,فقال الله تعالى في سوره الإسراء")ويدع الإنسان بالشر دعاءه بالخير وكان الإنسان عجولا"(..
    وقال تعالى في سورة الأنبياء "")خلق الإنسان من عجل سأوريكم ءاياتي فلا تستعجلون "".(
    |العجلة تقع في طرف يقابله بعد آخر يقع فيه الإهمال والتخلف ,والخير هو في مكان وسط بين البعدين ,فالقسمة ثلاثية لا ثنائية
    وطلب أمر ما أو القيام بعمل ما إن كان بمسابقه الزمن الملائم له فتلك هي العجلة
    وإن كان بالتأخير عن الزمن الملائم له فذلك هو الإهمال
    وإن كان بموافقة الزمن الملائم في المطالب والأعمال فتلك هي الحكمة المطلوبة
    قال تعالى) ومن يؤت الحكمة فقد أوتي خيرا كثير.(
    فليست كل سرعة عجلة ,إذ من الأمور ما يتطلب السرعة , وإلا فات أوانها وليس كل بطء محمود ,
    وإن الحكمة التي يأمر بها العقل الراجح ,تكون بالقيام بالأعمال في أوقاتها وأزمانها التي تضمن بها المصلحة الفضلى ,,
    لكن الإنسان مفطور على حب استعجال الأشياء قبل أوانها, فهو مخلوق عجول ,)خلق الإنسان من عجل(.
    وليست نسبة العجلة بين الناس واحدة , فبعضهم أكثر عجلة من بعض , إلا أن دوافعهم النفسية جميعا تجعلهم عجولين ,يستعجلون تحقيق مطالبهم قبل أوانها.
    وليس أصل فطرة العجلة من النقائص في تكوين الإنسان الفطري ,لأنها تمثل في الإنسان عنصرا مهما من حوافز الجد والعمل .
    ولكنها تبدو من النقائص حين يسيء الإنسان إرادتها أو يهـملها .إذ المفروض تكون خاضعة لعقل الإنسان وإرادته , فإذا انع** الأمر فصارت هي المسيطرة على العقل والإدارة اختل توازن الإنسان وجانب سبيل الحكمة في الأمور...
    ?والعجلة في الإنسان ظاهرة ناتجة عن عدة عوامل هي?
    !_توجه دافع ملح من دوافع النفس لتحقيق مطلب من مطالبها أو رغبة من رغباتها ..
    @ -عدم التبصر بالأمور تبصرا شاملا وتحكيم البديهة الفكرية التي تتأثر كثيرا بدوافع النفس..
    # - ضعف الإرادة وضمورها أمام قوة الدوافع النفسية ..

    p فمن اجتماع هذه الأمور تظهر العجلة في تصرفاته , فهي في الإنسان ثمرة غير حسنة من ثمرات إتباع النفس ..i
    وتظهر العجلة عند الإنسان في كل أمر من أموره التي تندفع إليها نفسه برغبة ملحة, حتى في دعائه ربة ,
    فمن الخير للإنسان إذا طلب من ربة أمرا من أمور الدنيا أن يجعل طلبة مقرونا بقولة :إن كان فيه خير لي في ديني ودنياي وآخرتي " أو بعبارة غيرها,
    _ومن ظواهر العجلة عند الإنسان _
    1ـ بعض الناس تشتد رغبتهم النفسية في أن يكونوا من ذوي الثراء الواسع , وتلح في نفوسهم هذه الرغبة إلحاحا شديدا , ينتج عنة اندفاع إرادي عنيف , مصحوب باضطراب وقلق وطموح..
    2 ـ وبعض طلاب الحكم والسلطان يرمون شعوبهم بويلات ومصائب كثيرة بسبب استعجالهم الأمور على غير بصيرة , وربما يسوقون للبشرية كوارث وحروب تباد فيها الملايين من الناس , وتهدم فيها مدن وقرى وتتأخر فيها الحضارة .
    Hومن المشاهد المستنكرة التي يمارسها المتعجلون ....سرعتهم الجنونية وهم يقودون سياراتهم ,دون أن يحسبوا حسابا للمخاطر الكثيرة التي تكثر احتمالاتها مع السرعة ..بدافع العجلة ...
    وما أكثر ما نشاهد من حوادث مؤلمة كان سببها العجلة في قيادة السيارة ...فكم من حوادث دهس وحوادث اصطدام وحوادث جنوح عن الطريق ,تحدث في كل يوم بسبب عجلة الإنسان..
    ويحتج بعض المتعجلين الذين يعرضون أنفسهم وغيرهم للمخاطر والأهوال , بأنهم لن يصيبهم إلا ما كتب الله لهم , ليبرروا بذلك تعجلهم الذي يتبعون فيه أهواءهم ..وهي حجة يضعونها في غير موضعها ,ثم لا يقبلون بها حينما تأتي على خلاف أهواءهم وينسون أن هذه العجلة محفوفة بالمخاطرH .
    b


    hgjtsdv hgl,q,ud g (hgYkshk u[,g)>>>>>>

    التعديل الأخير تم بواسطة مشتاقه ل امي ; 06-28-2011 الساعة 09:45 PM
    لمتابعتي بالتويتر
    aRrGOOooan

+ الرد على الموضوع

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
القران الكريم اون لاين

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58