السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
فوائد وثمرات الإيمان بالقضاء والقدر
عقيدة الإيمان بالقضاء والقدر ذات أثر عظيم في حياة المسلم يترتب عليها
سعادته في الدنيا والآخرة , ففي الدنيا لا يحزن على ما فاته ,,
ولا يفرح بما أدركه من حظوظ الدنيا,,
وإنما تجده مجتهدا في تتبع محاب الله ومراضيه ,
فهو حريص على الطاعة , وبعيد كل البعد عن المعصية ,
يدفع أقدار الشر بالخير وأقدار الجوع بالطعام ،
وأقدار المرض بالدواء،وأقدار الفقر بالسعي في طلب الرزق ,
يأخذ بالأسباب ولا يعتمد عليها بل يتوكل على ربه ..
ولذا لما بلغ الصحابة هذه المنزلة العالية ارتاحت
نفوسهم واطمأنت خواطرهم وأثمرت حياتهم ثمارا يانعة ,
فانطلقوا في أرجاء الدنيا يبلغون شرع الله جل وعلا ..
ولعل من ابرز ثمرات الإيمان بالقضاء والقدر ما يأتي ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
1- الشعور بالارتياح والطمأنينة لأن المؤمن يعلم
أن ما أصابه لم يكن ليخطئه
وما أخطأه لم يكن ليصيبه كل أقدار الله تجري بأمره
وتدبيره وحكمته والمحروم من هذه العقيدة لا يصمد
أمام الشدائد ولا يتحمل ظروف الحياة وشدة البلاء بل تطيش سهامه فيقع في المحاذير الشرعية ..........
2- السلامة من الأمراض الاجتماعية الخطيرة التي تفتك بالمجتمعات كالحسد و الظغينة والحقد لأن المؤمن يعلم أن هذا الرزق الذي علية فلان من الله ليس من أحد غيرة فهنا تطمئن نفسه ويرتاح خاطره ......
3- التوكل الصادق على الله بالاعتماد الجازم عليه وحده جل وعلا لأن العبد يعلم أنه لا يصيبه إلا ما قدر الله وأن الناس لا يملكون لأنفسهم فضلا عن غيرهم شيئا ....
4- التسليم للخالق العظيم وعدم الاعتراض على أحكامه بل يتقبل المؤمن ذلك بصدر رحب وهنا يطمئن ويرتاح ويزول عنه القلق والاضطراب ....
5- علو الهمة وعدم اليأس والقنوط بل يدفعه الإيمان بالقدر لمضاعفه الجهود واستنفاد الطاقة لتحصيل أموره الخاصة والأمور العامة للمسلمين.....
6- معرفة الإنسان قدر نفسه فلا يفتخر إذا عمل الخير لأن كل شي بقضاء الله وقدره ...
7- تهون المصائب على العبد فمتى جزم أنها من عند الله هانت عليه كما قال تعالى )ومن يؤمن بالله يهد قلبه {.قال علقمة _رحمة الله _ "هو الرجل تصيبه المصيبة فيعلم أنها من عند الله فيرضى ويسلم ".
إلى غير ذلك من الحكم العظيمة التي تدفع العبد لمزيد من الإيمان والتصديق والصبر ......



t,hz] ,elvhj hgYdlhk fhgrqhx ,hgr]vPPPPPPPPPPPPPPP