أترون هذا القصر الأبيض ؟ هذا مسجد أحمد


أترون هذا القصر الأبيض هذا




الدجال ؟؟
من ؟؟
أحمد ؟؟

اقترب وعد الحق


( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خطب الناس وقال يوم الخلاص وما يوم الخلاص يوم الخلاص وما يوم الخلاص [ يوم الخلاص وما يوم الخلاص ] ثلاثا فقيل له وما يوم الخلاص قال يجيء الدجال فيصعد أحدا [ فينطر المدينة ] فيقول لأصحابه أترون هذا القصر الأبيض هذا مسجد أحمد ثم يأتي المدينة فيجد بكل نقب منها ملكا مصلتا فيأتي سبخة الجرف فيضرب رواقه ثم ترجف المدينة ثلاث رجفات فلا يبقى منافق ولا منافقة ولا فاسق ولا فاسقة إلا خرج إليه فذلك يوم الخلاص )

الراوي: محجن بن الأدرع المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد -
خلاصة حكم المحدث: رجاله رجال الصحيح


أول من بنى مسجد المدينة المنورة هو الرسول محمد صلى الله عليه وسلم بناه باللبن والطين، وجعل سقفه من جريد النخل، وعمده من الجذوع، وفرشت أرضه بالرمال والحصباء اي انه لم يكن قصر لونه ابيض بل كان بناءه عادي !!!

أخي المسلم تأمل قول الدجال هذا القصر الأبيض هذا مسجد أحمد ثم تأمل صورة المسجد النبوي و قد ألتقطت له صورة عبر الأقمار الصناعية و قد صدق عليه وصف البياض بلا شك
تأمل هذا ثم قل في نفسك أعوذ بالله من شر فتنة المسيح الدجال

أتمنى من أخواتى ان ينضموا معى فى تتطبيق الدعوى صوت الاسلام يقوم بنشر ادعية واحاديث على بروفايلك بالفيس بوك عطر بروفايلك بذكر الله



Hjv,k i`h hgrwv hgHfdq ? i`h ls[] Hpl]